الجيش الحر يهاجم جيش خالد في حوض اليرموك ضمن معركة فتح الفتوح.

by Euphratespost

خاص – فرات بوست

شنت فصائل الجيش الحر هجوماً استهدف مناطق سيطرة جيش خالد بن الوليد في حوض اليرموك بالريف الغربي لدرعا، وأطلقت كتائب الثوار المعركة تحت مسمى (فتح الفتوح).

وبدأت فصائل الجيش الحر بعملياتها العسكرية ضد جيش خالد بن الوليد المبايع لتنظيم داعش باستهدف مراكز تجمع الأخير، في ما نفذ الجيش الحر معركته بعد مقتل مجموعة من قادات جيش خالد خلال الفترة القليلة الماضية، وسط حالات استنقار في المنطقة التي يسيطر عليها، بالإضافة للاعتقالات في صفوفهم ومنهم أبو علي الأسير وهو قائد عسكري لدى جيش خالد كما تم اعتقال أبو علي شباط القاضي العام وغيره من الأمراء.

وذكر مراسل شبكة فرات بوست تعتبر معركة فتح الفتوح التي أعلنتها كتائب الجيش الحر أولى المعارك بعد وقف إطلاق النار في التاسع من شهر يوليو لهذا العام، وقد استهدف الحر تل عشترا والذي يعد من النقاط المهمة لدى جيش خالد بن الوليد.

وأوضح مراسلنا بتنفيذ جيش خالد خلال الفترة الماضية محاولات للتسلل نحو بلدة حيط، إلا أنها لم تحرز أي تقدم، مشيرا لمقتل محمد النابلسي وهو شرعي في جيش خالد إثر انفجار السيارة التي تقله على طريق بلدة جملة الخاضعة لسيطرتهم.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy