الاستخبارات الهولندية تكشف عن قيام نظام الأسد بمحاولات للحصول على أسلحة دمار شامل

by editor

كشفت وكالة الاستخبارات الهولندية، عن محاولات لنظام الأسد في الحصول على برنامج أسلحة دمار شامل، العام الماضي 2020.

وقالت وكالة الاستخبارات الهولندية، إن نظام الأسد وإيران وباكستان وكوريا الشمالية، حاولت الحصول على المواد اللازمة لتطوير أسلحة دمار شامل.

وأضافت في تقرير نشرته شهر نيسان الماضي، أن لك الدول تبذل جهوداً للتوسع في ترسانة الأسلحة التقليدية التي تمتلكها، من خلال إنتاج أسلحة دمار شامل أو تحديثها بشكل مستمر.

بدورها، قالت وكالة المخابرات الألمانية إنه “من أجل الحصول على المعرفة اللازمة والمكونات المقابلة، تحاول تلك الدول إقامة اتصالات تجارية مع شركات في البلدان عالية التقنية مثل ألمانيا”.

وبحسب تقرير المخابرات السويدية فإن إيران تقوم بعمليات تجسس تستهدف بشكل أساسي صناعة التكنولوجيا الفائقة والمنتجات التي يمكن استخدامها في برنامج الأسلحة النووية.

ولم تقدم التقارير تفاصيل عن المحاولات المتعددة التي قامت بها تلك الدول لتأمين تكنولوجيا أسلحة الدمار الشامل، كما لم تذكر ما إذا كانت إيران قد حصلت بشكل غير قانوني على المعدات اللازمة لبرنامجها النووي.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy