الاحتلال الروسي يُعِدُّ لحملةٍ محدودة في البادية بعد استفزازاتٍ من قبل “تنظيم الدولة”

by admindiaa

*فرات بوست / أخبار

توجهت أرتال تضم آليات عسكرية تتبع للفرقة 17 ترافقها عدة آليات تابعة لميليشيا لواء القدس مزودةً بمدافع 57 ورشاشات ثقيلة
توجهت إلى بادية التبني والمسرب في ريف ديرالزور الغربي للتجهيز لحملةٍ عسكريةٍ على مواقع خلايا “تنظيم الدولة” التي ازداد نشاطها مؤخراً.

مصادر خاصة لـ فرات بوست قالت إن عناصر من خلايا التنظيم ظهروا في المنطقة في الأيام الماضية وهو على متن دراجاتٍ نارية، ووصل هؤلاء العناصر إلى نقاط المليشيات المتواجدة في البادية في محاولة استفزازية لاستدراجهم لكمائن في عمق البادية.

وكان هؤلاء العناصر التابعين لـ “تنظيم الدولة” ظهروا قرب منطقة الطريق المدحول التي لا تبعد سوى 2 كم عن سكن المدنين وأيضاً في بادية الشميطية وبالقرب من خطوط التماس مع الميليشيات في حقول النفط التي تديرها الميليشيات الروسية في كصيبة والخراطة جنوب غربي المدينة.

غرفة عمليات المنطقة الشرقية وجيش الاحتلال الروسي أبلغوا الميليشيات بالتحضُّر لحملةٍ برية محدودة لتأمين النقاط العسكرية والآبار النفطية ومنع هجمات التنظيم وقطع طرق إمداده في البادية وكانت الميليشيات أبلغت رعاة الأغنام والمزارعين في البادية بإخلاء المنطقة.

يذكر أن تنظيم الدولة يحاول مؤخراً جر الميليشيات إلى عمق البادية وشن هجماتٍ على مواقعٍ نفطية، كما جهّزت خلاياه كمائن في المنطقة قد تؤدي لسقوط قتلى من الميليشيات الموالية لروسيا وسط العواصف الغبارية التي تشكل عائقاً بالنسبة للميليشيات.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy