استنفار أمني للأسايش في مخيم “الهول” على خلفية هروب نساء يتبعون لتنظيم الدولة

by editor

شهد مخيم “الهول” للنازحين السوريين والعراقيين، اليوم الثلاثاء، استنفاراً لعناصر “الأسايش” التابعين لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” على خلفية فرار عدد من النساء يتبعون لتنظيم الدولة من المخيم.

وأفادت مصادر خاصة لفرات بوست : أن ستة سيدات يتبعون لتنظيم الدولة هربوا من مخيم “الهول” عبر سماسرة يتبعون لجهاز “الأسايش” المسؤول عن حراسة المخيم.

وأضافت أن المخيم شهد حالة من الاستنفار الأمني للجهاز على خلفية هرب النساء وسط حملة تفتيش دقيقة ومداهمة للخيم.

ونوه المصدر أن بعد عملية “نبع السلام” ازدادت وتيرة التهريب بسبب عدم اهتمام عناصر الحراسة وباتت العناصر يتغاضون عن خروج العوائل من المخيم

وذكرت أن التحالف الدولي يعمل على نقل العوائل الأجنبية من المخيم باتجاه سجون مدينة الشدادي جنوبي الحسكة من أجل التحقيق معهم.

الجدير بالذكر أن مخيم الهول يقطنه أكثر من 70 ألف نازح عراقي وسوري، وعائلات عناصر تنظيم “داعش”، يعيشون جميعا ظروفا إنسانية وخدمية غاية في السوء.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy