ازدياد وتيرة جرائم القتل في مناطق سيطرة النظام بديرالزور

by editor

عثر أهالي مركز محافظة دير الزور، قبل يومين، على جثتي شقيقتين في منزلهم بحي “العرفي” بعد مضي حوالي الشهر ونصف على اختطافهما.

وبحسب مصادر محلية، فإن الشقيقتين هما “وداد وسعاد عبد القادر فاكوش” واختطفهما مجهولون في اليوم الأول من شهر تموز في مدينة دير الزور.

وأضافت المصادر أن الجهات الأمنية في المنطقة تلقت، قبل يومين، بلاغا من المدعو “عدنان عبد المجيد” الذي تربطه صلة قرابة بـ “سعاد فاكوش” لكونه زوجها، بأن زوج ابنته “فيصل ي” لديه أساور ذهبية تعود لـ “سعاد” ليتم إلقاء القبض عليه والاعتراف بالجريمة.

وأشارت إلى أن ابنة “عبد المجيد” استدرجت الشقيقتين إلى المنزل في حي “العرفي” وعند وصولهما قام زوجها بخنقهما وإخفاء الجثتين في سقيفة المنزل وصب الأسمنت على الجثتين.

وأردفت المصادر أن الزوجة ذهبت إلى العاصمة دمشق لتصريف وبيع المصاغ الذهبي بعيدا عن أصابع الاتهام والشبهات وكانت مقيمة في إحدى فنادق المنطقة.

وتعاني مناطق سيطرة النظام بشكل عام والمنطقة الساحلية على وجه الخصوص، من وضع أمني متردي وانتشار للجريمة وتعاطي المخدرات وحالات الخطف والسلب وانتشار السلاح.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy