مقتل وجرح العشرات بتفجير انتحاري أثناء زيارة عضو مجلس الشعب لقرية الماشي بريف حلب.

by Euphratespost

خاص فرات بوست- ارتقى 11 مدنيا بينهم أطفال ونساء وأصيب عدد أكثر من 15 مدني أخرين، فجر اليوم، جراء تفجير انتحاري نفسه بقرية الماشي التي تسيطر عليها ميليشيا “قسد” أثناء زيارة أبنها وعضو مجلس الشعب محمد خير ذياب الماشي لها بريف حلب الشرقي.

وكان عنصر من تنظيم داعش قد تسلل إلى القرية أثناء تواجد عضو مجلس الشعب فيها ليفجر نفسه بحزام ناسف، ما أسفر عن استشهاد 11 مدني جميعهم من عائلة الماشي وهم : 1-عبد الكريم الحسن الماشي
2-آسيا بنت عيسى الحسن الماشي
3-احمد عبد الكريم الحسن الماشي
4-ستار الحسن الماشي
5-عيسى الحسن الماشي
6-زوجة ستار الحسن الماشي
7-محمدالستار الحسن الماشي
8-مصطفى الستار الحسن الماشي
9-حميد الزيدان الماشي
10-علي العبد الحميد الماشي
11-عبود الهلال من الحوذان.

كما أصيب ما لا يقل عن 15 مدني أخرين غالبيتهم من عائلة الماشي بينهم عدد من عناصر قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، فيما نجى عضو مجلس الشعب من التفجير ليغادر القرية على إثرها.

والجدير بالذكر أن المرة الأولى التي يزور فيها عضو مجلس الشعب لمناطق ريف حلب الشرقي بعد أكثر من أربع سنوات منذ سيطرة الجيش الحر وتنظيم داعش عليها، فيما جاءت زيارته بعد سيطرة ميليشات قوات سوريا الديمقراطية على مدينة منبج وريفها اواخر شهر تموز الفائت.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy