إجراءات جديدة للميليشيات الإيرانية في دير الزور لمواجهة كورونا

by editor

بعدما بدأ تفشي فيروس كورونا بشكل رسمي في سورية، بدأت الميليشيات الايرانية باتخاذ عدد من الإجراءات الخاصة بعناصرها في محافظة دير الزور، ومنها فيما يخص العناصر، حيث منعت تنقلهم بين المقرات، وعدم السفر من منطقة لأخرى، إضافة إلى منع السفر باتجاه العراق، وإيقاف الإجازات في الوقت الحالي.
ومن الإجراءات كذلك، الالتزام الكامل بالألبسة الاحترازية من كمامات وقفازات، التي يتم توزيعها بشكل مجاني عبر معامل لواء فاطميون في مدينة البوكمال، وايقاف التنقلات العسكرية مابين سورية والعراق، وتعقيم المقرات والآليات كل 6 أيام، ناهيك عن إجراء فحوصات أسبوعية من قبل لجنة تأتي إلى المقرات والحواجز، وهي معنية فقط بالعناصر الأفغان والإيرانيين، مع الإشارة إلى أن المقاتلين من هاتين الجنستين منعوا من الاختلاط مع الأهالي وعناصر النظام.
في هذا الإطار، استلمت قوات نظام الأسد زمام الأمور داخل أحياء المحافظة، بينما استقرت الميليشيات الإيرانية والعراقية في مقراتها، باستثناء محور البادية والقرى الحدودية مثل السويعية والهري والتي تبسط فيها ميليشيا “الحشد” العراقي زمام الامور.

من جانب آخر، تم اخبار العناصر الأفغان والباكستانيين والإيرانيين، بوفاة الجنرال حج سليمان مصابة بفيروس كورونا في مدينة طهران، والذي استبدله “الحرس الثوري” قبل أشهر بدلاً من الحج عسكر.

بالنسبة لمعبر البوكمال، ما زال مستمراً في عمله، لكن فقط للشاحنات، ومنذ أسبوع، لم تدخل أي حافلة للحجاج العراقيين عبر المعبر.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy