ألغام “تنظيم الدولة” تفتك بنظام الأسد في البادية مجدداً

by editor

قال مراسل فرات بوست: إن عدداً من عناصر نظام الأسد قتلوا يوم أمس الجمعة، وذلك خلال انفجارات ألغام أرضية زرعها “تنظيم الدولة” في أماكن متفرقة في بادية السخنة ضمن الحدود الإدارية لمحافظة دير الزور.

وأضاف مراسلنا: أن من بين قتلى نظام الأسد، موسى محمد الغضبان المنحدر من قرية خشام بريف دير الزور الشرقي، و نايف عيسى الصليل المنحدر من قرية مراط، ورجح مراسلنا أنهم قتلوا خلال محاولتهم نزع تلك الألغام.

في سياق متصل بدأ “تنظيم الدولة” مؤخراً بتكثيف عملية زرع الألغام الأرضية والعبوات الناسفة على الطرقات التي يسلكها عناصر نظام الأسد والميليشيات الموالية له في كل من باديتي دير الزور الجنوبية وبادية حمص الشرقية.

يذكر أن “تنظيم الدولة” تمكن قبل نحو أسبوعين من قتل قيادي في ميليشيا “أسود العشائر” برفقة 7عناصر آخرين ،وذلك خلال استهداف آلية عسكرية كانوا يستقلونها بواسطة لغم أرضي في بادية دير الزور الغربية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy