7 قتلى بهجومٍ لـ “تنظيم الدولة” خلال مأدبة إفطارٍ بدير الزور والسكان غاضبون بسبب هشاشة الوضع الأمني

by editornew

*فرات بوست / أخبار

هاجمت خليةُ تابعٌ لـ “تنظيم الدولة” مساء يوم أمس الأربعاء منزلاً في قرية فنيجين في منطقة أبو خشب شمال غربي محافظة دير الزور، وقتلت وجرحت عدداً من المدنيين خلال الهجوم.

مصادر محلية قالت إن خليةً تابعةً لـ “تنظيم الدولة” هاجمت منزل نوري الحميش رئيس مكتب العلاقات سابقاً في “قسد”، وذلك خلال إقامة مأدبة إفطارٍ وأطلقت النار بشكلٍ مكثف على جميع الحضور محاولةً إيقاع أكبر قدر ممكن من القتلى.

وأسفر الهجوم عن مقتل 7 مدنيين وإصابة آخرين من بينهم نوري الحميش، ومن ثم حاول أهالي القرية التصدي لهجوم خلية “تنظيم الدولة” لتنسحب الخلية عبر دراجاتٍ نارية ويلوذ أفرادها بالفرار.

وبحسب شهادات فإن الحضور ظنوا أن الخلية المهاجمة من هم مجموعةٌ من المدعوين للمأدبة، ليصدموا بإطلاق النار المكثف وسط حالةٍ من الذعر عمت أرجاء القرية.

هذا وقد تبنى “تنظيم الدولة” في بيان الهجوم وادعى أن المستهدفين هم عناصر وقياديات “عسكرية” في صفوف “قسد” وأدرج التنظيم الهجوم ضمن ما أسماه “غزوة الثأر للشيخين” في إشارةٍ لمتزعم التنظيم السابق أبو إبراهيم القرشي وناطق السابق باسم التنظيم.

يذكر أن مناطق نفوذ “قسد” شرق وشمال شرقي سوريا تشهد فلاتاناً أمنياً وهجمات مستمرة للخلايا التنظيم التي تروع المدنيين، وفي ذات الوقت لم تسجل أي حالة استهدافٍ من خلايا التنظيم لـ كوادر “قسد” من منتسبي حزب العمال منذ سنوات.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy