161 عراقياً يغادرون سوريا في أعقاب الجهود الدبلوماسية التركية

by editor2

 

*فرات بوست: أخبار ومتابعات 

بعد التدخل الدبلوماسي والإنساني التركي، غادر 161 مواطناً عراقياً الأراضي السورية عبر تركيا متوجهين إلى وطنهم يوم الجمعة.

وقد دخلوا سوريا في عام 2014 هرباً من الاشتباكات في العراق، وجاء مغادرتهم بعد جهود دبلوماسية من قبل وزارة الخارجية التركية ووزارة الخارجية العراقية ووزارة الهجرة والمهجرين ومؤسسة الإغاثة الإنسانية التابعة لتركيا.

ولدى عودتهم من مدينة تل أبيض وضواحيها في شمال سوريا، وصل العراقيون إلى تركيا، حيث استقلوا حافلات مخصصة متجهة إلى العراق.

وقال “محمد ألتينتاس” من وحدة الدبلوماسية الإنسانية في هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات لوكالة الأناضول إنهم أعادوا المواطنين العراقيين إلى بلادهم بعد جهود إنسانية ودبلوماسية.

وأوضح ألتينتاس: “العراقيون الذين غادروا هم أطفال ونساء وشيوخ… أشكر جميع متطوعي هيئة الإغاثة الإنسانية الذين ساعدوا”.

العراقيون في سوريا

جاء عشرات الآلاف من العراقيين إلى سوريا من الموصل والأنبار وصلاح الدين بعد أن سيطر “تنظيم الدولة” الإرهابي على المدن في عام 2014.

بعد عملية نبع السلام التي نفذها الجيش التركي في عام 2019، فر مئات العراقيين من المناطق التي تسيطر عليها “وحدات حماية الشعب” و”حزب العمال الكردستاني” إلى المناطق المحررة نتيجة العملية العسكرية.

وقد غادر مئات العراقيين سوريا بالفعل للعودة إلى بلادهم، وذلك بفضل الجهود الدبلوماسية والإنسانية التركية.


 

 

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy