هجمات مسلحة تستهدف عناصر “قسد” بدير الزور تزامناً مع عودة نشاط خلايا “تنظيم الدولة”

by Anas abdullah

فرات بوست / أخبار

شهدت مناطق سيطرة “قسد” بدير الزور، خلال الساعات القليلة الماضية عدة هجمات مسلحة نفذها مجهولون، تزامناً مع عودة خلايا “تنظيم الدولة” بفرض آتاوات مالية على التجار وأصحاب رؤوس الأموال تحت مسمى “الكلفة السلطانية” في مناطق سيطرة “قسد” .

حيث أفاد مراسل فرات بوست في ريف دير الزور الغربي عن قيام مسلحين مجهولين يستقلون دراجة بإطلاق النار على كل من علي موسى العواد وخلف المصطفى، مما أدى إلى مقتل الأول وإصابة الثاني بجروح بليغة، وذلك أثناء تواجدهم على الشارع العام في قرية جزرة الميلاج بريف دير الزور الغربي.

وأضاف مراسلنا أن المستهدفين هم عناصر في “الكومندس” التابع لـ “قسد” وكانوا في إجازة بالقرية، حيث تم استهدافهم قرب الشارع العام، وتأتي هذه العملية بعد أيام من اغتيال سليمان خلف السطام أحد عناصر الآسايش في قرية جزرة الميلاج برصاص خلايا التنظيم.
من جانب أخر أشار مراسلنا، بتعرض ثلاث نقاط عسكرية لـ”قسد” لهجوم من خلايا “تنظيم الدولة” ليلة أمس، بينهم نقطة حراسة لحقل الصيجان النفطي في بادية ريف دير الزور الشرقي، إضافة إلى استهداف حاجزين لـ “قسد” بالأسلحة الرشاشة في قريتي الربيضة والوحيد شمالي دير الزور دون معرفة حجم الخسائر.

فيما قام مجهولين يرجح أنهم من خلايا “تنظيم الدولة” بتعليق منشورات ورقية على جدران أحد المنازل في قرية الحريجية بريف دير الزور تضم قائمة أسماء متهمين بالتعامل مع ” قسد “، حيث دعت تلك المنشورات الأسماء بترك عملهم تحت التهديد بالقتل.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy