نظام الأسد يزيل سواتر وحواجز عسكرية في دير الزور ما هي الأسباب؟

by editor

قال مراسل “فرات بوست” إن قوات نظام الأسد المتواجدة في قرية الحسينية بمدينة دير الزور أزالت يوم أمس الأربعاء عدد كبير من حواجزها العسكرية والسواتر الترابية الفاصلة بين قرية الحسينية الواقعة تحت سيطرة النظام وقرية الجيعة الواقعة تحت سيطرة “قسد” .

وأفاد مرسلنا، بوصول جنرال روسي رفيع المستوى إلى قرية الحسينية قادماً من قاعدة حميميم العسكرية، للاطلاع على السواتر التي تمت إزالتها على خطوط التماس مع قوات التحالف الدولي و”قسد” ترافق ذلك مع تحليق مكثف للطيران الروسي في سماء المنطقة.

من جانب آخر، أكدت مصادر محلية، أن “قسد” تنوي فتح طريق تجاري جديد مع قوات النظام عبر جسر بلدة الصالحية خلال الأيام القادمة، حيث وضعت “قسد” ميزان إلكتروني أرضي خاص بالحمولات الثقيلة بالقرب من المعبر إضافة إلى قيامها ببناء مبنى جديد بجانب طريق الجسر.

يذكر أن نظام الأسد بدأ مؤخراً بالترويج لشائعات عبر أعوانه في مناطق سيطرة “قسد” تفيد بدخول قوات النظام إلى شرق الفرات خلال الأيام القادمة باتفاق بين الروس وقوات التحالف الدولي، الأمر الذي نفته قيادات من “قسد” والتحالف، لوجهاء العشائر خلال الاجتماع الأخير الذي عُقد في مقر مجلس دير الزور المدني شمال دير الزور.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy