مقتل عنصرين بقوات النظام أثناء تنفيذ مداهمة شمال درعا

by editor

قتل عنصرين في قوات النظام وأصيب آخر بجروح، اليوم الخميس، جراء اندلاع اشتباكات بالأسلحة الرشاشة بينهم وبين عنصر سابق في فصائل المعارضة بمدينة الصنمين في ريف درعا الشمالي.

وقالت مصادر محلية، إن دورية لفرع الأمن الجنائي في قوات النظام حاولت مداهمة منزل المدعو “عبد الله الضايع” واعتقاله في مدينة الصنمين شمال درعا.

وأضافت المصادر، أن الاشتباكات وقعت بين “الضايع” والدورية مما أدى إلى مقتل عنصرين وإصابة آخر بجروح.

وأشارت إلى أن اشتباكات وقعت بين قوات النظام و”الضايع” بعد مقتل العنصرين مما أدى إلى اعتقاله مع شاب آخر يدعى “خالد الدوة”، دون معرفة سبب المداهمة حتى اللحظة.

وسبق أن قتل “ثائر العباس” قائد ميليشيا محلية تابعة لفرع الأمن العسكري بقوات النظام على يد مجهولين في مدينة الصنمين، الشهر الماضي، الأمر الذي يعتبر الأول من نوعه بعد الحملة العسكرية على المنطقة.

الجدير بالذكر نظام الأسد نفذ، مطلع شهر آذار الماضي، عملية عسكرية على مدينة “الصنمين” شمالي درعا استهدفت مقاتلين سابقين في فصائل المعارضة انتهت بتهجيرهم إلى الشمال السوري.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy