مقتل سيدتان في يوم واحد جراء إطلاق النار العشوائي بدير الزور

by admindiaa

*فرات بوست/ أخبار / دير الزور ، رصد 

قتلت سيدتان صباح اليوم الجمعة، جراء إطلاق النار العشوائي في دير الزور، حيث تزايدات مؤخراً ظاهرة إطلاق النار العشوائي في الأعراس والمناسبات في المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” بدير الزور، وسط محاولات من وجهاء المنطقة للحد من هذه الظاهرة .

مصادر محلية قالت: إن السيدة عائشة رمضان المدروج زوجة عمر النجم قتلت جراء إصابتها بطلقة طائشة في بلدة غرانيج بريف دير الزور الشرقي، فيما قلت السيدة رحاب السلمان وأصيب طفلها بجروح بذات الظاهرة في بلدة الحصان بريف دير الزور الغربي .

في هذا الإطار يحاول وجهاء المنطقة إيجاد حل لظاهرة إطلاق النار العشوائي، كان أبرزها توقيع مواثيق في كل من مدينة الشحيل وبلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي وبعض القرى الأخرى، تنص على أن كل شخص يقتل برصاصة طائشة يتعبر قتلاً عمداً وسوف يطالب مطلق النار بدم القتيل .

ونتيجة فشل هذه المحاولة اجتمع وجهاء في هذه المناطق مرة أخرى وطلبوا من كبار ووجهاء العوائل بأن كل شخص منهم يكفل أقاربه ويتعهد بعدم إطلاق النار من قبلهم، إلا أن هذه المحاولة بأت بالفشل بسبب عدم قدرتهم على ضبط جميع الشبان ومطلقين النار .

يذكر أن سلطات “قسد” المحلية تتجاهل هذه الظاهرة، إضافة إلى تجاهلها النزعات العشائرية الحاصلة في المنطقة، حيث سقط ضحية تلك النزاعات قرابة ١٣ شخصاً، و٧ آخرين نتيجة إطلاق النار العشوائي بدير الزور منذ بداية العام الجاري .


0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy