كيف وقع منشق عن خلية “العموري” في قبضة “تنظيم الدولة “

by editor

*فرات بوست / أخبار

قام أشخاص مجهولين بمراسلة شخص باسم “تنظيم الدولة” وطلبوا منه أموالاً ك “إتاوة”.

وفي ذات التوقيت اتصل بذات الشخص أشخاص تابعين لتنظيم الدولة وطلبوا منه أموال فاخبرهم أنهم اتصلو به سابقاً باسم أبو علي العراقي.

الشخص المتصل يتبع بحسب المصادر للعموري القيادي في التنظيم، و يمتهن السطو المسلح.

معلومات مؤكدة أشارت أن أشخاصاً قاموا بإبلا خلايا التنظيم بالأمر، فطلب عناصر تنظيم الدولة منه مراسلة الأشخاص المجهولين ومراسلة الشخص الذي يدّعي انه القيادي أبو علي العراقي والموافقة على دفع المال له.

فابلغه “العراقي” أنه سيرسل له شخص من أجل أستلام المال وعندما ماوصل الشخص اعتقله تنظيم الدولة وقال لهم انه شخص قادم بأجرة وهو مرسال فقط ارسله ابو علي العراقي.

فطلب تنظيم الدولة منه تسليم المبلغ وعندما جاء المتصل باسم ابو علي اعتقله تنظيم الدولة

وأخصعه تنظيم الدولة لتحقيق ثم اعدمه واعترف انه من ريف ديرالزور يتبع لإبو علي العراقي الملقب بالعموري

ويرأس العموري عصابة تشليح تنتحل صفة داعش واستطاع ضم عناصر من داعش متشددين بحجة ان امراء في التنظيم تمردو عليهم

العموري عراقي الجنسية يتقن اللهجة الحلبية ويحمل هوية سورية لشخص من حلب وأوراق من قسد بعدم التعرض تمكنه من التحرك بسهولة

قضية العمورية أثبتت فشل قسد بتأمين الأمان للمدنيين وحمايتهم ولجؤء البعض الى تنظيم داعش في حل قضاياهم كتعرض للتهديد من قبل عصابات تشليح تنتحل صفة تنظيم داعش الإرهابي

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy