قوات الأسد ترتكب مجزرة بحق أهالي جبل الزاوية والجيش التركي يرد

by editor

قتل وجرح مدنيون، صباح الخميس 10 حزيران، جراء تعرض قرى وبلدات في ريف إدلب الجنوبي لقصف جوي ومدفعي من قبل روسيا ونظام الأسد.

ووفقا لمصادر محلية، فإن قوات نظام الأسد قصفت بالصواريخ والمدفعية الثقيلة بلدة “إبلين” بريف إدلب، مما أدى إلى مقتل سبعة مدنيين بينهم امرأة وإصابة آخرين بجروح.

وأسماء القتلى هم “محمد عبد الحميد العاصي” و”وليد صبحي العاصي” و”عبد الله عبد القادر العاصي” و”ولاء محمد العاصي” و”حذيفة طارق العاصي” و”وليد سميح هرموش” و”أحمد صخر دقماق”.

وقصفت الطائرات الحربية الروسية بلدات “الموزرة”، و”مجدليا”، و”سان”، بريف إدلب، بالتزامن مع تعرض قرى “المنطف”، و”البارة”، و”كفر عويد” و”سفوهن”، لقصف مدفعي وصاروخي.

وفي سياق متصل، وجهت القوات التركية المنتشرة في ريف إدلب الجنوبي ضربات مدفعية وصاروخية ضد مواقع تابعة لنظام الأسد، رداً على المجزرة التي ارتكبتها قواته في جبل الزاوية.

وقال الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، إن حركة نزوح للمدنيين تشهدها قرى جبل الزاوية وعدة مناطق في سهل الغاب مع استمرار التصعيد منذ بداية الأسبوع الحالي حتى اللحظة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy