رغم الهدنة المزعومة عشرات الضحايا في قصف روسي على محافظة إدلب

by editor

استمر نظام الأسد وروسيا في ارتكابها مجازر بحق أهالي محافظة إدلب على الرغم من إعلان الهدنة قبل أربعة أيام برعاية تركية – روسية

وأفاد مراسل فرات بوست بأن الطيران الروسي استهدف بعدة غارات جوية منطقة “الصناعة” في مركز محافظة إدلب مما أدى إلى استشهاد 19 مدنيا وإصابة 80 آخرين.

وذكر أن غارات جوية للطيران الروسي استهدفت السوق الشعبي في مدينة “أريحا” جنوبي إدلب أدت إلى جرح سبعة مدنيين بينهم طفلين.

وأعلنت كل من تركيا وروسيا، الأحد الماضي، عن توصلهما لقرار يقضي بوقف إطلاق النار في محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها وإيقاف الأعمال القتالية فيها.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy