دير الزور .. مشاحنات بين ميليشيات إيران والجيش الروسي

by editor

أفادت مصادر خاصة ل”فرات بوست” أن هناك خلافات كبيرة جرت مؤخراً بين القوات الروسية و الميليشيات الإيرانية المتواجدة في دير الزور، وذلك من أجل بسط النفوذ والسيطرة على المعابر النهرية الواصلة بين مناطق سيطرة “قسد” ونظام الأسد والتي تستحوذ عليها ميليشيات إيران والفرقة الرابعة.

 

وقالت مصادرنا، أن الخلافات تأتي بعد قيام القوات الروسية بزراعة ألغام قرب معابر التهريب النهرية الواصلة بين مناطق سيطرة “قسد” ونظام الأسد، وذلك لمنع عمليات التهريب خارج المعابر الرسمية التي تشرف عليها القوات الروسية مثل معبر مراط، فيما منعت القوات الروسية ميليشيات إيران من العبور من جسر مراط إلى الضفة الأخرى الواقعة تحت سيطرة نظام الأسد.

 

في ذات السياق، طلبت القوات الروسية من عناصر ميليشيا “حزب الله” اللبناني قبل عدة أيام إنزال أبراج اتصال الأجهزة اللاسلكية الخاصة بعناصر الميليشيا، من فوق مبنى التربية الريفية الواقع في حي هرابش، وجرت مشادة كلامية بين عناصر من القوات الروسية والقيادي في ميليشيا “حزب الله” سومر اللبناني، بعد رفض الأخير تنفيذ طلب القوات.

 

من جانب آخر، تزايدت الخلافات بين عناصر الميليشيات والقوات الروسية بعد اتهام الأخير عناصر الميليشيات في دير الزور بالتنسيق والتعامل مع عناصر “تنظيم الدولة” في البادية، الأمر الذي دفع القوات الروسية مؤخراً إقامة جبهة قتال مشتركة بين الطرفين في بادية دير الزور الغربية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy