“حكومة الإنقاذ” تضيق على المدنيين في إدلب والأخير يحتج ضدها

by editor

تظاهر العشرات في مدينة إدلب، السبت 7 آذار، على خلفية بدء مجلس المدينة بتنفيذ قرار بإزالة بسطات الباعة عن أرصفة المدينة وساحاتها العامة.

وبدأ مجلس مدينة إدلب السبت، بالتعاون مع قسم شرطة المدينة بحملة لإزالة الاشغالات المؤقتة من الأرصفة والساحات العامة والتجاوزات من قبل أصحاب المحال في المدينة.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها عدد من الشعارات المناهضة للقرار مثل “كونوا معنا ولا تكونوا علينا”، و”لا تأخذوا حق أبنائنا منا”.

وفي 28 شباط الفائت أصدر مجلس مدينة إدلب التابع لحكومة الإنقاذ تعميما يهدف ل”الحفاظ على انسيابية الحركة المرورية وفتح الطرقات” أمام الأهالي عبر إزالة بسطات البيع.

وجاء في البيان “نهيب بأصحاب الإشغالات الموجودة في شوارع مدينة إدلب بكافة أنواعها وأشكالها بإزالة تلك الإشغالات التي تتعدى على الشوارع حتى موعد أقصاه ثلاثة أيام من تاريخ البيان تحت طائلة مصادرة الإشغالات والمساءلة القانونية والمالية”.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy