جرائم القتل والخطف تتفاقم في مخيم الهول و “تنظيم الدولة” يتبع أساليب جديدة مع ضحاياه

by admindiaa

*فرات بوست/خاص

أفاد مراسل فرات بوست في مخيم الهول شرقي محافظة الحسكة اليوم، أن خلايا “تنظيم الدولة” بدأت تتبع أسايب جديدة في التعامل مع الأشخاص الذي يوجه لهم التنظيم تهماً، منها الخطف والتحقيق مع الضحايا بعد خطفهم لعدة أيام ومن ثم قتلهم أو تبرئتهم.

وأضاف مراسلنا أن خلايا “تنظيم الدولة” قاموا فجر اليوم السبت، بخطف السيدة أم فراس 46 عاماً مع إثنين من بناتها ( 20 و 23) عاماً، حيث جرى إقتيادهن إلى جهة مجهولة تحت تهديد السلاح، وذلك في القطاع السادس الخاص باللاجئين السوريين .

وأشار إلى أن السيدة أم فراس تنحدر من ريف محافظة حلب وتعمل بشكل تطوعي كـ “كومين” في القطاع السادس السوري حيث تقوم بإيصال شكاوي وطلبات قاطني القطاع إلى إدارة المخيم كما تساعد على تنظيم عمل المنظمات من حيث توزيع السلل الغذائية إضافة إلى إشرافها على قرابة 15 طفلاً من الأيتام .

من جانب آخر عثر قاطني مخيم الهول صباح اليوم، على جثة السيدة ريما 23 عاماً مقطوعة الرأس قرب مسجد القطاع الرابع الخاص باللاجئين السوريين، هذا وتنحدر السيدة ريما من محافظة حلب، فيما رجحت المصادر أن خلايا التنظيم قتلت السيدة بتهمة التعامل مع عناصر “قسد” .

يذكر أن جرائم القتل تزايدت بشكلٍ ملحوظ مخيم الهول خلال الاسابيع القليلة الماضية، فيما يضم المخيم قرابة 56 ألف شخص من جنسيات مختلفة غالبيتهم من عوائل عناصر “تنظيم الدولة”

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy