بينهم رضيع .. “لواء الشمال” يعتقل عائلة مهجرة من دمشق في ريف حلب

by editor

أقدم فصيل “لواء الشمال” في الجيش الوطني السوري، الثلاثاء الماضي، على اعتقال عائلة كاملة مهجرة من جنوب دمشق وتعيش في مدينة أعزاز شمال حلب، دون معرفة الأسباب.

وفي التفاصيل، قال موقع “مركز الغوطة الإعلامية” أن مجموعة تابعة لفصيل لواء الشمال، اقتحمت منزل “أبو سعيد دحمان” المهجر من حي “التضامن” جنوب دمشق، واعتقلته مع زوجته المسنة وابنته.

وأوضح الموقع، أن “دحمان” مريض بالقلب هو وزوجته ويعاني من عدة أمراض مزمنة.

وأردف، أن المجموعة العسكرية اعتقلت زوجة ابنه “أبو همام تضامن” وأطفاله الاثنين، “همام” البالغ من العمر ثلاثة سنوات وطفله الرضيع وابنة أخته “دلال” (3 سنوات).

وذكر الموقع، أن الفصيل داهم مكان عمل الناشط “محمد دحمان” ابن “أبو سعيد” الثاني، واعتقلوه، حيث اقتادوا العائلة كاملة إلى جهة أمنية مع وضع حراسة أمنية أمام منزله.

واشار إلى أن الفصيل أفرج، عصر الأربعاء، عن الزوجة وابنها مع الاحتفاظ بالرجال داخل سجن الفصيل دون معرفة مكان أقامتهما بالوقت الحالي ومعرفة سبب الاعتقال.

وأكد الموقع أخيرا، أن العائلة المعتقلة ليس لهم أي انتماء أو علاقة بحزب أو تنظيم أو كيان مصنف إرهابيا، أو حتى ارتباط ب “قسد”.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy