بهدف إرسالهم إلى ليبيا.. روسيا تُجند دفعة جديدة من المرتزقة السوريين

by editor

تمكنت القوات الروسية في ريف دير الزور من تجنيد المزيد من المرتزقة السوريين من أبناء المحافظة، بهدف إرسالهم للقتال في ليبيا.
وبحسب ما أفاد به مراسلنا، فإن الدفعة الجديدة شملت 40 شاباً أغلبهم من أبناء بلدتي غريبة ودبلان، مع التنويه إلى أنهم جندوا أنفسهم للمرة الثانية بعد أن ذهبوا في وقت سابق إلى ليبيا لمدة 3 أشهر، واستلموا مستحقاتهم البالغة 2000 دولار من الشرطة الروسية.
ووفق المعلومات التي حصل عليها مراسلنا، فإن الدفعة الأخيرة تضم أطفالاً تتراوح أعمارهم ما بين 14 و16 عاماً، إضافة إلى من تتراوح أعمارهم ما بين 35 و40 عاماً.
ويجري تسجيل الراغبين بالارتزاق في ليبيا عبر وسطاء في مدينة الميادين يجمعون الأوراق الثبوتية، ويقدمونها للشرطة العسكرية الروسية في مدينة الميادين، التي بدورها تدرس الملفات الأمنية للمتقدمين قبل منح الموافقة النهائية.
ويُعتبر عبد المعطي صبحي المحمد الملقب بـ”أبو عزام الشويطي”، الذي قامت الشرطة الروسية بتكريمه منذ أشهر، إضافة الى أبو حاتم الشويطي وعمر بدر الخالد قائد ميلشيات قاطرجي في ريف دير الزور، من أبرز المسؤولين عن استقبال الطلبات.
ويجري التسجيل عادة في مبنى الأمن العسكري، وأحياناً في منازل المندوبين، مع التنويه إلى أنه عقب الموافقة الأمنية، يوقع المرتزق الجديد عقداً مع الشرطة العسكرية الروسية مدته 3 أشهر، مقابل 2000 دولار.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy