بعد مقتل قيادي في قسد قبل أيام نظام الأسد يعلن مسؤوليته وتنظيم الدولة يتبنى فمن المنفذ

by editor

اغتال مسلحون مجهولون أول أمس الثلاثاء، القيادي في قسد سليمان عبود اللطو بالقرب من مفرق القهاوي في بلدة ابو حمام بريف ديرالزور الشرقي، بواسطة مسـۦـدس مزود بكاتـۦـم للصوت.

مصادر خاصة، لشبكة “فرات بوست” قالت أن قسد اعتقلت قبل أيام عدة أشخاص في بلدة أبو حمام بتهمة الأنتماء إلى ميليشـۦـيات موالية “لنظام الأسد” ورجح المصدر أن خـۦـلايا النظام هيا من اغتالت اللطو، لكون منطقة الشعيطات تعد أقل المناطق التي يتواجد فيها خلايا تنظيـۦـم الدولـۦـة.

وذكرت المصادر، أن اللطو أحد قيادات الفوج الأول التابع لقسـۦـد خضع لدورة عسكريـۦـة قبل أيام من أجل الحصول على منصب أعلى في صفوف قسـۦـد، وبعد الأنتهاء من الدورة عاد إلى قريته ابو حمام قبل أيام قليلة من مقتلـۦـه.

فيما تبنت وسائل إعلامية موالية لنظام الأسـۦـد عملية مقتـۦـل اللطو الملقب بــ “العقـۦـرب” وقالت أن فصائل الميليشـۦـيات الشعبية هي من نفذت العملية.

في حين نشر “تنظيـۦـم الدولـۦـة” اليوم بيان رسمي عبر معرفاته، تبنى من خلاله عملية اغتيال اللطو، عبر مسـۦـدس كاتـۦـم للصوت بتهمة الـۦـردة.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy