بعد خسارته لأكثر من 15 عنصراً في ذات المنطقة نظام الأسد يطلق حملة لتمشيطها

by editor4

*فرات بوست/ أخبار/ الرقة

استقدمت قوات نظام الأسد خلال اليومين الماضيين تعزيزات عسكرية إلى بادية الرقة الجنوبية، بهدف إطلاق حملة تمشيط ضد خلايا “تنظيم الدولة” بمنطقة جبال البشري وبادية الرصافة بريف الرقة الجنوبي .

مصادر محلية قالت: إن نظام الأسد استقدم تعزيزات عسكرية تضم آليات دفع رباعي وعناصر من الميليشيات الإيرانية والعراقية، تزامناً مع تنفيذ الطيران الحربي الروسي غارات جوية في المنطقة منذ عدة أيام .

وأضافت المصادر أن الحملة سوف يديرها ضباط من جيش الاحتلال الروسي المتمركزين في قاعدة مطار الطبقة العسكري، إضافة إلى قادة من الميليشيات الإيرانية القادمين من مدينة معدان بريف الرقة الغربي .

وتأتي هذه الحملة عقب هجمات نفذها خلايا ” تنظيم الدولة” خلال اليومين الماضيين ضد قوات الأسد في بادية الرقة الجنوبية والتي قتل خلالها أكثر من 15 عنصراً من قوات الأسد .

كان أبرزها مقتل قرابة 13 عنصراً من قوات الأسد جراء كمين نفذه خلايا “تنظيم الدولة” استهدف حافلة نقل ركاب كانت تقلهم على طريق “الزملة” قرب بادية الرصافة بريف الرقة الجنوبي .

في حين تبنى “تنظيم الدولة” الهجوم على الحافلة من خلال بيان رسمي نشره التنظيم عبر معرفاته، إضافة إلى نشره صوراً لعناصره أثناء الهجوم على الحافلة، وأضاف البيان أن عناصر التنظيم أضرموا النيران بالحافلة قبل إنسحابهم من المنطقة .

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy