بعد إعلان أنقرة عن عملية عسكرية “قسد والأسد” يبحثان سبل الدفاع

by editor

*فرات بوست / أخبار

عقد مساء يوم أمس الجمعة، اجتماع بين وفد من نظام الأسد وقيادات من “قسد” بحضور عددٍ من الضباط الروس في مطار مدينة القامشلي بريف الحسكة الشمالي، تزامن ذلك مع إعلان تركيا عزمها تنفيذ عمليات عسكرية على المنطقة لاستكمال إنشاء منطقة آمنة .

مصادر محلية قالت: إن الاجتماع ضم وفد من نظام الأسد وقادة سياسيين من “قسد” بحضور عدد من الضباط الروس، تناول الاجماع الحديث عن تعاون مشترك بين “قسد” ونظام الأسد لمواجهة العمليات العسكرية التي أعلن عنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخراً .

في سياقٍ متصل وصلت تعزيزات عسكرية إلى مطار مدينة القامشلي يوم أمس، تضم طائرات مروحية روسية وطائرتين حربيتين، وجاءت هذه التعزيزات بعد تصريحات لوزير الخارجية الروسي، “سرغي لافروف” التي تحدث فيها عن إنتهاء “المهام العسكرية الروسية في سوريا” .

يذكر أن طائرات مروحية روسية برفقة طيران حربي حلقت يوم أمس الجمعة، على طول أمتداد الشريط الحدوي من القامشلي وصولاً إلى بلدة الدرباسية بريف الحسكة الشمالي، قبل أن تهبط في مطار مدينة القامشلي .

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy