“بتهمة التعامل مع مسلحي البادية” نظام الأسد يشن حملة اعتقالات في مدينة دير الزور.

by editor

داهمت دورية مشتركة للأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد تترأسها قوة من فرع الأمن العسكري مساء يوم أمس الخميس، داهمت عدداً من المنازل في حي الموظفين في مدينة دير الزور.

وقال مراسل فرات بوست: إن الدورية اعتقلت شخصاً يعمل سائق سيارة أجرة من نوع “كيا ريو” بعد مراقبةٍ وتتبعٍ سابق بحسب المصادر، تحت تهمة التواصل مع مسلحين في بادية البشري.

وأضاف: إن أفرع الأمن اتهمته بأنه على تواصلٍ مع هؤلاء المسلحين عبر خليوي متصل بالأقمار الصناعية، وأنه يزود جهاتٍ خارجية بمعلومات حول تحركات الميليشيات الإيرانية وروسيا.

إضافةً إلى تهمةٍ أخرى وهي توصيل مستلزمات طبية وكميات من الوقود ومواد غذائية بشكلٍ دوري إلى البادية، وهو الآن تحت التحقيق في التهم المذكورة، ولم يتبين بعد ما مصيره.

يذكر أن مدينة دير الزور شهدت مؤخراً انتشاراً لعناصر الاستخبارات المتنكرين بزيٍ مدني، ومراقبة الشوارع بحثاً عن مطلوبين أو السكان المستائين من الوضع المعيشية وتسلط الميليشيات.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy