الروس يفتتحون مقر لهم في البوكمال .. ما الهدف؟!

by editor

افتتحت القوات الروسية، خلال الأيام القليلة الماضية، مقر عسكري لها في مدينة البوكمال شرق دير الزور على الحدود السورية – العراقية والتي تعتبر خاضعة للسيطرة الكاملة من قبل ميليشيات إيران.

وبحسب مراسل فرات بوست، فإن عدد من ضباط القوات الروسية زاروا المقر المعروف باسم “الفندق الساحلي” في مدينة البوكمال والمكون من عدة طوابق.

وأردف المراسل أن المقر يعتبر تابعا لميليشيا “القاطرجي” والتي تتخذه نقطة عسكرية لها لإدارة عناصرها في مدينة البوكمال وريفها.

وأشار إلى أن الوفد الذي زار المقر ضم أيضا الشيخ “احمد السالم العبيدي” شيخ “قبيلة العبيد” وعدد من رجال المصالحات وأيضا “محمد الخلوف” من أبناء مدينة الميادين ويعمل كمترجم للروس في مدينة الميادين وصولا إلى مدينة البوكمال.

وافتتح الضباط الروس المقر المذكور والذي سيكون مسؤول عن تسيير شؤون القوات الروسية والميليشيات التابعة لها كـ “قاطرجي” و”لواء القدس الفلسطيني” و”الفيلق الخامس”، وفقا للمراسل.

كما سيكون مهمة المقر تسجيل الراغبين للانتساب ضمن صفوف ميليشيات المدعومة من الروس للقتال في ليبيا أو الذهاب إلى فنزويلا لحماية المصالح النفطية الروسية وذلك بعقود مغرية.

0 تعليق

قد يعحبك أيضاً

دع تعليقاً

ياستخدامك لهذا النموذج أنت توافق على حفظ بيناتك في هذا الموقع

هذا الموقع يستخدم ما يسمى الكوكيز لتأمين أفضل خدمة لكم في زيارتكم لموقعنا، معظم المواقع الكبرى تستخدخ هذه التقنية موافق قراءة المزيد

Privacy & Cookies Policy